كأني بالزمان أراد حتفي

فشنّ الحرب واقتاد العتادا

رجوتُ الموت لا خوفا ولكن

رأيتُ به إلى الرحمن زادا

ولكني أواجهه بعزم

كنار الشهب تتقد اتقادا

وصبر لا تزلزله جيوشٌ

فلم يُخلق له مثلي عنادا

إذا بخل الزمان عليّ لؤما

فإن القلب بالرحماتِ جادا

27/8/1427 هـ

  • Share/Bookmark

إكتب تعليقك